وأضاف الجهيناوي أن الحوار متواصل مع مختلف الأطراف كدول وكمجموعة للاتحاد الأوربي للنظر في مقاربة للهجرة تتماشى مع الجانبين، ومشددا على رفض تونس أن تكون منطقة عبور أو مركز إيواء للمهاجرين غير النظاميين.