واشار الإمام في تصريح لاذاعة "شمس اف ام" بأن الفريق الفني قد أنهى مهمته في ظروف جيدة وعاد الى تونس وسوف تتم معالجة العينات التي تم رفعها من الجثث للكشف عن مصير الصحفيين .

كما رجح بوراوي الإمام وفق ما أكده الجانب الليبي أن الجثث قد تكون للصحفيين المفقودين في ليبيا.