و اكد الغنوشي أن الحركة في انتظار التوصل الى توافق بخصوص الشخصية التي سترشحها، وفق ما نشرته شمس آف آم.