حزب آفاق تونس يدعو إلى الإلتزام بمنهج الحوار إحتراما لوثيقة قرطاج

سياسية سرور جدي

اكد حزب آفاق تونس في بيان له اليوم الثلاثاء أعضاء حكومته وإتخاذ التعديلات التي يراها بضرورة الإلتزام بمنهج التشاور، إحتراما لروح وثيقة إتفاق قرطاج، وضمانا لحسن صياغة القرارات، والابتعاد عن أسباب الاختلاف والتجاذب السياسي.

كما دعا الحزب،  على إثر اجتماع مكتبه السياسي، مساء أمس الاثنين، كل الأطراف حكومة وأحزابا ومنظمات، إلى تهدئة المناخ العام و تخفيض منسوب الاحتقان بمختلف أشكاله، و تغليب منطق الحوار حول أهم الملفات والإصلاحات المطروحة، على غرار الملف التربوي أو الملفات الإقتصاديةو اضاف قائلا: "يجب تجنب التعصب الايديولوجي فيها".

وثمن من جهة أخرى، المجهود المبذول من قبل الاتحاد العام التونسي للشغل وكل المنظمات الوطنية، من أجل ضمان الاستقرار والسلم الإجتماعيين، وتوفير الظروف الملائمة لإنجاح الانتقال الديمقراطي،

و دعا ايضا رئيس الحكومة إلى الإسراع في الإصلاحالت الكبرى الاقتصادية منها والإجتماعية، وفق ما تم الإتفاق عليه مع الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج.

التعليقات