انعقد اليوم لقاء حواري بمقر الاتحاد الأوروبي بتونس بين سفراء الاتحاد الأوروبي والأمين العام نور الدين الطبوبي وأنور بن قدور الأمين العام المساعد المسؤول عن قسم الدراسات والتوثيق والأستاذ عبد الرحمان اللاحقة خبير الاتحاد العام التونسي للشغل.

واستعرض الطبوبي مع سفراء الاتحاد الأوروبي أهمية مواصلة دعم التجربة الديمقراطية في تونس وفي المنطقة خاصة مع تحسن الوضع الليبي.

كما أكد الأمين العام دور الاتحاد الأوروبي في دعم الاقتصاد التونسي وخلق فرص العمل في تونس مبرزا حرص الاتحاد على تشجيع الاستثمارات الأجنبية ببلادنا على قاعدة احترام شروط العمل اللائق وقوانين الشغل.

وبين سفراء الاتحاد الأوروبي دعمهم للتجربة التونسية وحرصهم على نجاحها اقتصاديا واجتماعيا وتقديرهم لتجربة الاتحاد في انجاح الحوار و التوافق في تونس.

وتم خلال هذا اللقاء الحديث عن عدة قضايا اقتصادية واجتماعية وتنموية تهم برامج التعاون بين تونس والاتحاد الأوروبي كما استعرض الأمين العام مع السفير الإيطالي ملف النفايات الإيطالية بتونس مؤكدا ضرورة استعادتها من الشركة الايطالية المعنية بالموضوع .

ويعد هذا اللقاء مهما على مستوى الحوار بين الاتحاد الأوروبي والاتحاد العام التونسي للشغل من أجل تعزيز الوضع الاقتصادي والاجتماعي بالبلاد.