تعرض الشاب أكرم الربيعي البالغ من العمر 19 سنة وأصيل ولاية صفاقس لعملية تحيل إثر فوزه في إحدى مسابقات "البروموسبور".
 
وقد فاز الشاب بمبلغ قيمته 240 ألف دينار لكنه لم يحصل عليه جراء تعرضه لعملية تحيل، حيث أوهمه المتحيل أنه سيرافقه لمقر شركة النهوض بالرياضة ليتدخل له ويمكنه من المبلغ دفعة واحدة، حسب ما أفاد به الربيعي لشمس آف آم، صباح اليوم.
وإثر ذلك تحصل المتحيل على الورقة الفائزة وتوجه بها لشركة النهوض بالرياضة ليتحصل على المبلغ المذكور في حين أن الضحية ينتظره خارج مقر المؤسسة.
كما قال الربيعي إن المتحيل أجرى حوارا مع الصحيفة المعنية بالفائزين في البروموسبور على أساس أنه الفائز وتم إلتقاط صوره له مع الصك.
واوضح الرئيس المدير العام للشركة عادل الزرمديني، أن الأوراق التي يتم المراهنة عليها لا تحمل المعطيات الشخصية للمراهن فقط يتم إعتماد رقم الورقة وعند الفوز يستظهر الفائز بورقته، مبينا أن هذا الإجراء في إطار حماية المعطيات الشخصية، وفق تعبيره.
وقد تم رفع قضية في الحادثة بعد تعرض اكرم الربيعي لعملة التحيل في محاولة لإسترجاع اموال.