أكدت النائب عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو أن الكتلة لن تمنح الثقة للوزراء المقترحين وأن الحكومة الحالية فقدت كل المشروعية في الشارع ولدى الشعب وهو ما يترجمه الحضور الأمني المكثف اليوم في أنحاء البرلمان 

وأضافت عبو أن رئيس الجمهورية هو المسؤول عن وحدة الدولة واستقرارها وفق مقتضيات الدستور خاصة في ظل غياب المحكمة الدستورية ،موضحة أن الدستور يقضي بأحكام مبدأ النزاهة والتصدي للفساد وأن رئيس الجمهورية لاحظ أن عددا من الوزراء المقترحين تتعلق بهم شبهات فساد، معتبرة أنه كان من الأجدر أن يطالب هؤلاء الوزراء بإعفائهم.