أكد مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين شوقي بوعزي، أنه تم خلال الأيام الفارطة  الإحتفاظ بـ 72  شخصا أغلبهم من الأطفال تتراوح أعمارهم بين  15 و 17 سنة وبمثولهم أمام النيابة العمومية تم إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حق 34 شخصا من بينهم 7 أطفال تم إيداعهم في إصلاحية سيدي بوزيد وتم إطلاق سراح البقية الذين تبين أنهم تلاميذ.

وأضاف بوعزي أن التهم  تتعلق بالإعتداء على الأملاك العامة ورمي مواد صلبة على الغير وخرق قانون حظر الجولان والإضرار عمدا بملك الغير.

وذكر مساعد وكيل الجمهورية بأن القانون يحمي حق التظاهر السلمي وفق الصيغ القانونية لكن ما يحدث ليلا  هي أعمال شغب، وأغلب المشاركين فيها هم من القصر الملثمين يتعمدون الإعتداء على أعوان الأمن وغلق الطرقات والإعتداء على الأملاك العامة والخاصة وتعطيل مصالح المواطنين مع الوضع الصحي الاستثنائي وحظر الجولان وهذا يعتبر خرقا واضحا للقانون والقانون واضح و صريح أي فعل يقع تكييفه على أنه مجرم قانونا يقع التصدي له والاحتفاظ بمن ينسب له هذا الفعل ومن تثبت براءته بعد التثبت في محتوى المحاضر يقع اطلاق سراحه.