استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 18 جانفي 2021 بقصر قرطاج رحمة سعيد إحدى الدكاترة الباحثين العاطلين عن العمل.
 
ومثل اللقاء مناسبة للتطرق إلى مشاغل الدكاترة وتطلعاتهم، وقد أكد رئيس الدولة على ضرورة إصلاح منظومة التعليم، مذكّرا بتقديمه منذ سنة 2012 مقترحا للمجلس الوطني التأسيسي يتعلق بإحداث مجلس أعلى للتربية والتعليم
 
وأضاف أنه سيتم عقد جلسة مع ثلة من الدكاترة المعطلين عن العمل وسيتولى المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية بلورة مقترحاتهم لعرضها لاحقا على وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية