طالب رئيس المنظمة التونسية للأطباء الشبان جاد الهنشيري، بمحاسبة جميع المسؤولين على القطاع الصحي وأولهم الوزير فوزي مهدي، وذلك في كلمة ألقاها أمام عدد من الأطباء والطلبة الجامعيين.

وقال الهنشيري، بنبرة من الغضب، "ماعادش فمة خدمة قبل محاسبة هؤلاء المسؤولين.. مانحبوش لا تحقيق لا تقرير.. يلزم محاسبة الناس هذوما أولا وقبل كل شيء.. وخاصة الريوس الكبيرة"

كما أكّد أن التحركات الاحتجاجية للأطباء ستتواصل بالمستشفيات والمراكز الصحية خلال الفترة القادمة.

وينفذ الأطباء اليوم الجمعة 4 ديسمبر 2020، إضرابا وطنيا حضوريا، بعد حدثة الوفاة الأليمة لزميلهم بدر الدين العلوي بمستشفى جندوبة