كشف حافظ الزواري مساعد رئيس المجلس المكلف بالتصرف العام، اليوم الأحد 29 نوفمبر 2020، عن وجود موارد بشرية غير مستغلة في البرلمان.

وأشار إلى وجود 462 موظفا وعاملا في البرلمان إلى جانب 217 نائبا، مؤكّدا أن العدد الفعلي للأعوان الذين يؤمّنون الجلسات وعمل النواب لا يتجاوز 80 عونا.

ودعا الزواري، خلال الجلسة العامة المنعقدة اليوم والمخصصة لمناقشة ميزانية البرلمان، الى ضرورة مزيد حوكمة الموارد البشرية من خلال إعادة الهيكلة أو التأهيل والتكوين.

ولفت إلى أن ميزانية البرلمان أقل من 1 في المائة من ميزانية الدولة وأن 78 بالمائة منها رواتب إلى جانب حوالي 900 الف دينار لوصولات البنزين وفق ما يطبق في قانون الوظيفة العمومية، معتبرا أن هذه الميزانية هي فقط لخلاص الرواتب.

وأكّد أنّ ميزانية المجلس لا تسمح بتوفير كل ما يلزم حتى يقوم النائب بواجبه وأنها لا تمكنه من تطوير عمله، خاصة لدى مقارنتها بالبرلمانات التي زارها النواب.