دعا رئيس الكتلة الديمقراطية محمد عمار اليوم الثلاثاء، الأمن الرئاسي المكلف في البرلمان إلى تقديم القائمة الإسمية للنواب الحاضرين في الجلسة العامة يوم 7 أكتوبر والتي وقع خلالها التصويت على اعتماد الإجراءات الاستثنائية للبرلمان.

وطالب عمّار الأمن الرئاسي بتحمّل مسؤوليته وتقديم القائمة الإسمية لجميع النواب الذين دخلوا البرلمان الفرعي في ذلك التاريخ، بما أنه يسجل إسم كل نائب يدخل من بوابة البرلمان.

وأشار النائب إلى أنه بمجرّد التفطّن لتضارب بين عدد النواب الذين دخلوا البرلمان يومها وعدد النواب المشاركين في التصويت في الجلسة العامة يفتح باب التشكيك في قانونية التصويت الذي تم اعتماده يومها.