تمكّنت فرقة الأبحاث والتفتيش ليلة أمس الجمعة في منطقة الحرس الوطني بفوشانة بالتنسيق مع نظيرتها بنابل والفرقة الأولى بالإدارة الفرعية للأبحاث، من الإطاحة بشبكة مختصة في التنقيب و الاتجار بالآثار.

وأشار بلاغ صادر اليوم السبت عن الناطق الرسمي للحرس الوطني، إلى حجز مخطوطتين عبريتين يتجاوز طول الواحدة 10 أمتار وصندوق خشبي مزركش ومنقوش باللغة العبرية مخصص لحفظ المخطوطات مشيرا إلى أن المعاينات الأولية تبين أنها مخطوطات نادرة وسيتم التنسيق مع المعهد الوطني للتراث لتحديد حقبتها التاريخية وقيمتها الأثرية.

وأضاف البلاغ أنه تم استصدار الأذون القضائية وتحديد مكان وجود المخطوطات بجهة البرج سيدي عاشور نابل والتعرف على هوية أحد الأطراف، وبمداهمة المنزل تم الاحتفاظ بشخصين فيما تم إدراج طرف ثالث في التفتيش بعد أن شمله البحث بعد استشارة النيابة العمومية ومباشرة قضية عدلية في "التنقيب عن الآثار والاتجار فيها دون رخصة".

  • .
    .
  • .
    .