قال رئيس الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة بوبكر زخامة، اليوم الخميس، إنه في "حال قررت الدولة التكفل بمصاريف علاج مرضى كوفيد 19 بالمصحات الخاصة بسبب نفاد طاقة استيعاب المستشفيات العمومية، فان المصحات الخاصة مستعدة لقبول التعريفة التي تحددها الدولة".
وأفاد زخامة في تصريح لـ"وات" أن الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة تفاعلت إيجابيا مع إعلان رئيس الحكومة هشام مشيشي، في حواره الأخير، ان الدولة ستوفر لمرضى فيروس كورونا أسرة انعاش في المصحات الخاصة وستتكفل بمصاريف علاجهم في صورة نفاد طاقة الاستيعاب في المستشفيات العمومية، مؤكدا الاستعداد لقبول المرضى من القطاع العمومي وتطبيق التسعيرة التي تحددها الدولة لعلاجهم، حالما يقع اتخاذ القرار الرسمي في هذا الشأن.
ولفت إلى أن المصحات الخاصة تكبدت بدورها خسائر جمة بسبب أزمة كوفيد 19 حيث تراجعت مداخيلها بنسبة 80 % بسبب تأجيلها لعديد العمليات الجراحية لفسح المجال للتكفل بمرضى الكورونا، والتوقف عن استقبال المرضى الأجانب الذين يشكلون 50 % من مداخيلها، بعد غلق الحدود.
وشدد زخامة على أن الأزمة الصحية التي تمر بها البلاد تتطلب تظافر الجهود للتغلب عليها وتقديم بعض التنازلات ان لزم الأمر من جميع الأطراف، وفق تعبيره.