مثلت علاقات التعاون بين تونس وإيطاليا وسبل دعمها وتطويرها في عدد من المجالات أهم النقاط التي تم التطرق إليها خلال اللقاء الذي جمع رئيس الحكومة هشام مشيشي بعد ظهر اليوم بقصر الحكومة بالقصبة بسفير إيطاليا بتونس لورانزو فانارا.
وتناول اللقاء أهم مجالات التعاون المشترك والذي يبرز حرص الجانبين التونسي والإيطالي على مزيد تعزيزه لما يجمعهما من قواسم في إطار شراكة استراتيجية خاصة في ظل التحديات المطروحة اليوم وما تفرضه من جهود وتنسيق في مجالات الاقتصاد والاستثمار والأمن ومكافحة الإرهاب والهجرة غير النظامية في المنطقة المتوسطية، علاوة عن التطرق إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.