نفى وزير الصحة مهدي فوزي المهدي، مساء اليوم الإثنين 21 سبتمبر 2020، فرضية العودة إلى الحجر الصحي الشامل غير، معتبرا أن الوضع الوبائي في تونس ''تحت السيطرة''.

في المقابل لم يستبعد فوزي المهدي، اللجوء إلى عزل بعض المناطق في حالة تفشي الوباء بدرجة كبيرة.

كما أكّد الوزير أنه لن يتم أيضا فرض حظر التجول مجدّدا، مشيرا أن "هذا الخيار كانت له في وقت سابق نتائج عكسية حيث يضطر الواطنون إلى قضاء شؤونهم في أوقات معيّنة مما يتسبب في حالات من الاكتظاظ"