سجّلت ولاية منوبة، اليوم الجمعة، أعلى عدد إصابات في يوم واحد منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجد في مارس المنقضي، ب31 حالات إصابة محلّية، إضافة إلى حالة وفاة مسن بمنزله، ليرتفع عدد الحالات الحاملة للفيروس بالولاية إلى 142 حالة، منها 03 وافدة، وفق ما أفادت به المديرة الجهوية للصحة، نبيلة قدور

وتعلقت حالات الإصابة المذكورة بمحيط إصابات قديمة، من بينهم 09 حالات بمدينة منوبة، وأغلبهم من عائلة المسن المتوفي اليوم، ثم بطبيب بقسم الاستعجالي بمستشفى القصاب، وب09 إصابات في وادي الليل و07 حالات بدوار هيشر، وحالتين بكل من الجديدة والمرناقية، وحالة بكل من طبربة والبطان وبرج العامري.

وتتوزع الحالات الحاملة للفيروس بين 136 حالة محل إيواء ذاتي بمنازلهم، و06 حالت محل متابعة صحية بالمستشفيات، فضلا عن حالتي حجر وجوبي بالمنستير، فيما يخضع 46 شخصا للحجر الصحي الوقائي.

أما حسب المعتمديات، فتتصدر مدينة منوبة عدد الحالات ب42 حالة، ثم وادي الليل ب38 حالة، فدوار هيشر ب22 حالة، فطبربة ب17 حالة، ثم المرناقية ب14 حالة، فالجديدة ب06 حالات والبطان ب03 حالات، واخيرا ببرج العامري بحالة وحيدة.

وقد سجّلت الجهة 205 حالة إصابة بفيروس " كورونا " منذ بداية الجائحة، شفي من بينها 56 حالة، فيما سجلت ثماني حالات وفاة، منها حالة المسنة الضيفة القادمة من جربة إلى وادي الليل، والتي دفنت أمس الخميس بالمنطقة.

 

وات