أعلنت مديرة الطب المدرسي والجامعي أحلام قزارة، في ندوة صحفية اليوم الاربعاء 16 سبتمبر 2020، تخصيص قرابة 2200 ممرّض مدرسي وحوالي 1600 طبيب مدرسي.

وأكدت أنه تم تعزيز بروتوكول صحي عام للمؤسسات التربوية لضمان عودة مدسية آمنة.

كما  تم تنفيذ زيارات لعدد من المؤسسات لمراقبة مدى تطبيق البروتوكولات الصحية: 51 مؤسسة ف القيروان، 165 مؤسسة في صفاقس و120 مؤسسة في سليانة، وستتواصل هذه الزيارات المكثفة على مدى 3 اسابيع.

واشارت إلى أنه تم تركيز على المرافقة المدرسية للتلاميذ خاصة بعد انقطاع دام 6 أشهر بسبب الجائحة.

وتعول وزارة الصحة على دور الأولياء والأطفال والمجتمع المدني من أجل انجاح العودة المدرسية في تطبيق اجراءات الوقاية.