هزت حادثة اختطاف رضيع حديث الولادة من مستشفى وسيلة بورقيبة بتونس العاصمة يوم الاربعاء الماضي مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر خالة الرضيع نداء استغاثة على حسابها بموقع الفيسبوك.

وقام رواد ونشطاء على شبكات التواصل الإجتماعي، مساء اليوم السبت 4 جويلية 2020، بإطلاق وسم"#سيّب_التصويرة"على موقع فايسبوك للمطالبة بنشر صورة المرأة التي خطفت الرضيع.

وطالبوا السلطات المعنية بنشر الصورة من أجل المساهمة في مجهودات البحث عن الرضيع.