ارتفاع درجات الحرارة..القطب الشمالي "يحترق"

ارتفاع درجات الحرارة..القطب الشمالي "يحترق"

سجل مقياس الحرارة رقما قياسيا محتملا قدره 38 درجة مئوية في بلدة فيرخويانسك الروسية بالقطب الشمالي، يوم السبت الماضي،  في سيبيريا، البلاد التي تشتهر بالجليد.

وقالت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية إنها تتطلع للتحقق من درجة الحرارة المسجلة هناك، في حين أعرب عدد من العلماء عن قلقهم من ارتفاع درجات الحرارة في القطب الشمالي.

وأوضح جوناثان أوفربيك عالم المناخ وعميد كلية البيئة بجامعة ميشيغان، في تصريحات مكتوبة لوكالة "أسوشييتد برس"، أن "ارتفاع درجة الحرارة في سيبيريا علامة تحذيرية بنسب كبيرة".

تجدر الإشارة إلى أن سيبيريا قد دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية لتسجيلها درجات حرارة قصوى، فهي المكان الذي تأرجح فيه مقياس الحرارة 106 درجات مئوية، من سالب 68 درجة مئوية إلى 38 درجة مئوية الآن.