أعلنت وزارة الشؤون الخارجية اليوم الأربعاء 24 جوان 2020، أنه تقرّر بإذن من رئيس الجمهورية قيس سعيد تقديم تونس مساهمة مالية سنوية تُقدّر بـ100 ألف دولار في ميزانية وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأوسط "الأونروا" وذلك إثر مشاركتها يوم أمس في المؤتمر الافتراضي حول التعهدات الطوعية لتمويل "الأونروا".

وأضافت الخارجية في بلاغها، أن المؤتمر الافتراضي انعقد تحت شعار "الأونروا قوية في عالم مليء بالتحديات- تعبئة العمل الجماعي" ، كما أكّدت مشاركة كاتبة الدولة سلمى النيفر فيه، والتي أشادت على الدور الحيوي لوكالة "الأونروا" في تخفيف محنة اللاجئين الفلسطينيين عبر برامج التعليم والصحة والإغاثة خاصة في هذا الظرف الصعب في ظلّ انتشار جائحة كورونا العالمية، داعية المجتمع الدُّولي إلى توحيد قواه للعمل من أجل إغاثة الشعب الفلسطيني.