إنطلقت أشغال الهيئة الإدارية الجهوية بمدنين، اليوم الثلاثاء 23 جوان 2020، بحضور الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بمدنين علي العدواني، والامين العام المساعد المسؤول عن الوظيفة العمومية منعم عميرة.

وتطرق الامين العام المساعد المسؤول عن الوظيفة العمومية منعم عميرة في مداخلته إلى الاوضاع الاجتماعية والاقتصادية الصعبة والتي يتحمل أعباءها فئات الشعب والشغالين رغم انها نتيجة خيارات لم يشاركوا في وضعها.

كما تعرض عميرة للصراعات الحزبية البعيدة عن مصالح الشعب و للسياسات و البرامج المملاة من طرف الدوائر الخارجية و التي تهدد القطاع العام و المرفق العمومي مثل النقل و البلديات والتعليم والصحة والذين أثبتوا بمناسبة الجائحة الوبائية الأخيرة أهميتهم و جدارتهم في حماية صحة المواطن و تأمين سلامته. كما ذكر بموقف الاتحاد في ضرورة إصلاح المؤسسات العمومية حتى تقوم بدورها، مؤكدا على رفض المنظمة التفريط فيها.

وفي نفس السياق أكد الأمين العام المساعد المسؤول عن الوظيفة العمومية على موقف الاتحاد في التمسك بكل الاستحقاقات والاتفاقات المبرمة مع الحكومة ومنها القسط الثالث من الزيادة في الأجور بالنسبة للوظيفة العمومية والاتفاقات العالقة والتي تهم عديد القطاعات والجامعات العامة.