بعد الضجة التي أثارها ملف تضارب المصالح المتعلق برئيس الحكومة إلياس الفخفاخ والجدل الذي أثير حوله، أوضح مصدر مسؤول للتاسعة، أن مساهمات إلياس الفخفاخ في الشركات المعنية تتمثل في 66 بالمائة، علما وأن شركة فيفان مساهمة في مجمع فاليس بنسبة 34% وهي المتعاقدة مع الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات.

وقال المصدر ذاته أنه تم البت في طلب عروض الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات بتاريخ 25 ديسمبر 2019 قبل تكليف إلياس الفخفاخ بتكوين الحكومة (20 جانفي 2020) وفازت شركة ڢاليس بقسطين من طلب العروض بقيمة مالية تناهز ال44 مليون دينار مع العلم أن مجمع ڢاليس هو المشرف على إستغلال مصبات نفايات مدنين وقابس منذ 2017. 

وفي ما يخص المعلومات المتعلقة بشبهة  تضارب المصالح، فإن  تاريخ 17 أفريل لا يحيل إلى تاريخ المصادقة بل إلى تاريخ النشر على الموقع، وقد تم فتح باب الترشحات يوم 30 أكتوبر 2019 للمناقصة، ليتم غلقه يوم 25 ديسمبر 2019 للمناقصة، حسب نفس المصدر.

وقد تم قبول 3 شركات من أصل 4 شركات تقدمت لطلب العروض، فيما لم تقم الشركة المرفوضة بأي احتراز في هذا المجال. 

وقال المصدر ذاته أن شركة فاليس لها تعاقد سابق مع الدولة منذ سنة 2017 في نفس مجال استغلال النفايات، علما أن قرار إختيار الشركات سابق ليوم تسلم إلياس الفخفاخ السلطة في 28 فيفري 2020.

  • ملف تضارب المصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ: مصدر رسمي يوضّح