جدّد رئيس نقابة الصحفيين التونسيينم، ناجي البغوري رفض النقابة لمبادرة ائتلاف الكرامة بتنقيح المرسوم عدد 116، مبرزا أن هذه المبادرة تفتح الباب أمام فوضى المشهد الإعلامي السمعي البصري عن طريق بعث مؤسسات إعلامية دون أي تراخيص.

وأكد البغوري في مداخلته بلجنة الحقوق والحريات، عند الاستماع إلى رأي نقابة الصحفيين في هذا الموضوع، أن هذه المبادرة تفتح المجال لدخول "قوى عالمية وإقليمية" بإسم هذا المشروع للبث في تونس دون حسيب أو رقيب ومن الممكن أيضا أن تفتح المجال أمام مصادر الأموال المشبوهة والمجهولة وحتى من حركات إرهابية ومهربين وتجار سلاح ومخدرات لحيازة قوة إعلامية للسيطرة على الجمهور وتغيير اتجاهه وقد يصل الأمر إلى تزوير الانتخابات"، وفق تعبيره.

وقد تقدّم ائتلاف الكرامة بمبادرة لتنقيح المرسوم عدد 116 لسنة 2011، تقوم أساسا على تحديد تركيبة مجلس الهيئة عبر تنظيم انتخابات من قبل مجلس نواب الشعب، وإضافة فصل يتعلّق بإلغاء صلاحية إسناد إجازات إحداث واستغلال قنوات تلفزيونية وإذاعية وإخضاعها لنظام التصريح.