أطلقت السلطات القضائية بتطاوين منذ حين 11موقوفا بعد سماع أقوالهم أمام النيابة العمومية ليبقى موقوف واحد مقيم بالمستشفى الجهوي بتطاوين في انتظار مثوله غدا الثلاثاء أمام النيابة العمومية وفق ما افاد به رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان مصطفى عبد الكبير الذي ذكر كذلك في تصريح لـ"وات" انه "حضر مع الموقوفين ويسعى إلى التهدئة" مضيفا في السياق ذاته أن طارق الحداد الموقوف خارج الولاية سيمثل بدوره أمام القضاء.
ودعا عبد الكبير المحتجين إلى البرجوع الى طاولة الحوار مؤكدا عودة الهدوء النسبي إلى مدينة تطاوين.
وتبرأ عدد من أعضاء تنسيقية اعتصام الكامور من المندسين غير الملتزمين بسلمية الاحتجاجات داعين الى إطلاق سراح الناطق الرسمي باسم المعتصمين طارق الحداد.