أفاد كاهية مدير رعاية الصحة الاساسية بالادارة الجهوية للصحة بسيدي بوزيد بشير السعيدي انه تم اليوم الاثنين 22 جوان 2020، رفع 24 عينة للتحليل لاشخاص في معتمدية السعيدة من محيط الطفلة التي توفيت جراء اصابتها بفيروس الالتهاب الكبدي صنف "أ"
وبين السعيدي في تصريح لـ(وات) ان الطفلة التي توفيت، يوم 15 جوان الجاري، تبلغ من العمر 3 سنوات وقد تنقلت العدوى الى شقيقتها(6 سنوات) وشقيقها (7 سنوات)، وهو ما دفع المصالح المختصة في الادارة الجهوية للصحة للقيام ببحث ميداني وبائي، ورفع 24 عينة تحليل في انتظار النتائج.
واشار الى ان الادارة الجهوية للصحة قامت بحصص تثقيفية لفائدة افراد العائلة ورفع عينات من ماء الشرب الذي يستعملونه
ورجح السعيدي ان يكون سبب المرض استعمال العائلة لماء "الماجل" للشرب، خاصة وان العائلة مستقرة في ولاية صفاقس وتحولت خلال فترة الحجر الصحي الشامل الى مسقط راسها بمعتمدية السعيدة واستعملت ماء "الماجل" للشرب، قبل ان تعود الى صفاقس.