أعلن البنك المركزي التونسي، في بلاغ اليوم الجمعة 19 جوان 2020، أن الدولة التونسية قامت بتسديد مبلغ 418 مليون أورو (أي ما يعادل 1.33 مليار دينار تونسي ) يتعلق بخلاص أصل و فوائد القرض الرقاعي الذي تم اصداره على سوق السندات الدولية سنة 2005 و كانت قيمته آنذاك 400 مليون أورو.

وجاء في نص البلاغ، أنه إثر سداد هذا القرض الرقاعي انخفض مستوى الموجودات الصافية من العملة الأجنبية لتمر من 139 الى 131 يوم توريد.

وتجدر الاشارة الى أن مخزون الموجودات الصافية من العملة الأجنبية كان قد تعزز منذ السنة الفارطة بـ 54 يوم توريد جديد حيث ارتفع من 77  - في 18 جوان 2019  - الى 131 يوم توريد حاليا.