تمّ نهائيّا سحب تونس من القائمة المحيّنة للاتحاد الأوروبي للبلدان، التّي تعد نقصا استراتيجيّا على مستوى الاجراءات المتعلّقة بمقاومة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب.

ووفق بلاغ لوزارة الشؤون الخارجيّة اليوم الجمعة 19 جوان 2020، فقد تمّ نشر القائمة، اليوم في الصحيفة الرسميّة للاتحاد، إثر المصادقة عليها من قبل مجلس الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي. وصادقت اللجنة الاوروبيّة منذ 7 ماي 2020 على التشريع المفوّض، المقترح لسحب عدد من البلدان من القائمة الأوربيّة لتبييض الأموال وتمويل الإرهاب.

وتم ضمن الاقتراح الأخذ في الاعتبار سحب تونس، منذ أكتوبر 2019، من قائمة البلدان تحت المراقبة لمجموعة العمل المالي "قافي" وذلك تبعا للإجراءات، التّي اتخذتها السلطات التونسيّة في إطار برنامج العمل المتفق بخصوصه مع المجموعة والرامية إلى دعم نجاعة الإجراءات الوطنيّة لمقاومة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب.