قال رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، إن تعاقد شركة عدد من أسهمها على ملك رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ مع الدولة هو تضارب مصالح.

كما أشار الطبيب في تصريح لشمس آف آم، اليوم الجمعة 19 جوان 2020، إلى أن الهيئة وجهت أمس الخميس مراسلة لرئيس الحكومة بخصوص هذه المسألة، مشدّدا على ضرورة تسوية الفخفاخ وضعيته، وله مدة شهر للتوضيح بعد أن أعلن أنه يملك جزء من أسهم شركة تتعامل مع الدولة.

وذلك على خلفية التبليغ الذي تقدّم به النائب ياسين العياري بخصوص شبهة فساد تتعلق برئيس الحكومة بعد أن أكد في تصريحه الأخير أنه يملك جزء من أسهم شركة تتعامل مع الدولة.

وأضاف شوقي الطبيب أن الهيئة ملزمة بالتقصي في حقيقة التصريح لرئيس الحكومة و12 صنفا آخر، وأشار إلى أن التصريح هو تصريح بالمصالح والمكاسب.

وأوضح الطبيب بخصوص وضعيات تضارب المصالح بالنسبة للنواب أو الوزراء أنه"يتم تحديدها بمتقضى منشور تفسيري طالبت به الهيئة ووافقت عليه الحكومة ونترقب حصول اجتماعات في الغرض يتم على ضوئها إصدار المنشور الذي لا يمكن في غيابه نفي أو تأكيد التضارب لمن لهم حصص في شركات”.