قرّرت اللّجنة الصحيّة ببلديّة القلعة من ولاية قبلي، بالتشاور مع عدد من أئمة الجمعة وأهل الاختصاص في القطاع الصحي، مواصلة تعليق صلاة الجمعة بكافة مساجد المنطقة، حفاظا على سلامة الأهالي وللحد من إمكانية انتشار العدوى بفيروس كورونا بالمدينة، التي سجلت عددا كبيرا من الإصابات.

وأوضح المستشار البلدي، لطفي بن صالح اليوم الخميس 18 جوان 2020، أنه كان من المقرر استئناف صلاة الجمعة بكافة المساجد خلال هذا الأسبوع، إلا أن تسجيل إصابتين جديدتين محليتين بفيروس كورونا بمنطقة "القلعة" نهاية الأسبوع الماضي، اقتضى تأجيل ذلك واتخاذ مزيد التدابير الوقائية لضمان سلامة الأهالي والحد قدر الإمكان من خطر انتشار الفيروس مجددا بالمنطقة.

وأشار بن صالح إلى أنه لا يزال 5 من أهالي "القلعة" حاملين للفيروس، إثنين منهم يخضعان للعزل الصحي بمنازلهم و3 آخرون يخضعون للحجر بمركز الإيواء الجماعي بالمنستير، لافتا إلى مكانية استئناف صلاة الجمعة بداية الأسبوع المقبل في صورة تسجيل تطور إيجابي في الوضع الصحي حسب تعبيره.

وات