أكّد المدير الجهوي للصحة جوهر المكني، في تصريح لـ"وات"، اليوم الاربعاء 17 جوان 2020، أن نتائج التحاليل التي تم رفعها في إطار عملية التقصي النشيط والموسع للاشخاص المخالطين لحالتي الإصابة المحليتين بفيروس كورونا المسجلتين بمدينة القلعة من معتمدية دوز الشمالية يومي الجمعة 12 والاحد 14 جوان كانت كلها سلبية وهو ما يحد من إمكانية انتشار العدوى بالمنطقة ويعزز الأمل في السيطرة على المرض قريبا بالجهة.
مضيفا ان عدد التحاليل التي تم رفعها في اطار عملية التقصّي هذه تجاوز 50 عينة اضافة الى رفع تحليلي مراقبة اولين للحالتين اللتين لا تزالان تخضعان منذ مدة للحجر الصحي المنزلي بمدينة القلعة واللتين سيتم يوم غد الخميس اعادة اجراء تحليلي مراقبة ثانيين لهما لاعلان عن تعافيهما في صورة كانت نتيجتهما سلبية
ودعا المكني بالمناسبة كافة الذين اخضعوا لعملية رفع العينات الى ضرورة الالتزام بالحجر الصحي الذاتي الوقائي لمدة 14 يوما مؤكدا ضرورة تطبيق قواعد حفظ الصحة من غسل متكرر لليدين وتباعد اجتماعي وارتداء للكمامات الواقية