تم إخضاع 7 أعوان أمن بمدينة الحمامات للحجر الصحي الإجباري، اليوم الثلاثاء 16 ماي 2020، وذلك بعد تعامل أحدهم مع امرأة غادرت الحجر الصحي دون ترخيص في اتجاه مدينة منزل تميم، وفق ما ذكره المدير الجهوي للصحة بنابل عادل الحدادي لـ(وات).
وبيّن الحدادي أنه تم إخضاع الامنيين للحجر الصحي الإجباري للتأكّد من سلامتهم من الفيروس باعتبار ان احدهم اختلط بهذه المرأة التي غادرت إقامة الحجر الصحي الاجباري قبل صدور نتائج التحاليل التي تثبت سلامتها وشفاءها التام.
وقد تم الاتصال بهذه المرأة التي امتثلت وعادت إلى الإقامة بالحجر الصحي الاجباري لتبيّن نتيجة التحليل المخبري الذي خضعت اليه انها مصابة بفيروس "كورونا" المستجد.
هذا و يناهز عدد الخاضعين للحجر الصحي الاجباري بولاية نابل 500 شخص من العائدين من خارج حدود الوطن خلال الفترة الاخيرة.