اعتبر رئيس كتلة المستقبل بمجلس نواب الشعب، عدنان بن ابراهيم أن حوار رئيس الحكومة أمس، تضمّن تأكيدا على المضي في سياسة التقشف والحد من المديونية، مضيفا أن الكتلة تدعم هذا التوجه إذا كان خيارا وطنيا وليس إملاءات أجنبية.

كما قال بن ابراهيم، للتاسعة اليوم الإثنين 15 جوان 2020، إنه من المبكّر جدا تقييم عمل الحكومة وكذلك توسيع الحزام السياسي، منتقدا وجود حركة النهضة ضمن الائتلاف الحكومي.