تتواصل حملة المسح الشامل للتقصي عن فيروس كورونا بجزيرة جربة لليوم السادس، موشكة على نهايتها ببلوغ حوالي 2700 عينة من بين 3 الاف عينة عشوائية مستدهدفة لكامل الحملة، جاءت نتيجة تحاليلها السريعة سلبية، وفق ما صرح به اليوم الاخد 14 جوان 2020، لـ"وات"، كاهية مدير الصحة الاساسية بالادارة الجهوية للصحة بمدنين الدكتور زيد العنز.
واستكملت أغلب الفرق عملها بمعتمديتي حومة السوق واجيم ليتبقى لها جزء من معتمدية ميدون ينتظر أن تستكمل الفرق التي عملت اليوم الأحد، مجال تدخلها فيما ستنهي الفرق الاخرى والتي خيرت أخذ قسط من الراحة، اليوم، عملها، غدا الاثنين، على أن يتم الإعلان عن النتائج، يوم الثلاثاء، بإشراف وزير الصحة.
واعتبرت بعض أعضاء فرق التقصي التسعة التي تعززت بأعضاء من وزارة الصحة ومن الهلال الاحمر التونسي أن مثل هذا المسح الشامل الذي ينجز لأول مرة في تونس جعل تحديد مدته غير دقيق إذ لم تتجاوز المدة المحددة بثلاثة أيام وذلك لخصوصية جزيرة جربة ولاسيما صعوبة التنقل داخل ما يعرف بالحومة والمنزل بها وخاصة لمن هم من غير أبناء المنطقة إلى جانب وجود عدة منازل مغلقة، أصحابها من المقيمين بالخارج فضلا عن محدودية الموارد البشرية الموضوعة على ذمة الحملة إلا أن الأهم في كل هذه الخصوصيات التفاعل الايجابي للمواطن مع الحملة ووعيه بقيمتها الصحية حسب قولهم.