قالت الناطقة الرسمية بإسم الحكومة، أسماء السحيري، ، اليوم الأحد 14 جوان 2020، ان الحكومة تعمل في إطار توافق وهو ما تثمنه وان نسق الحكومة لم يتأثر على مستوى التوازن في القرارات.

وأكدت السحيري في تصريح لإذاعة جوهرة أف أم، بخصوص المُطالبة باسقاط الحكومة واعتصام ائتلاف الجمهورية الثالثة بساحة باردو، أن غاية الحكومة اليوم هي الإستجابة لإنتظارات المواطنين الإقتصادية والإجتماعية مما يتطلب استقرارا حكوميا.
مشيرة إلى أن طريقة العمل داخل الحكومة مكّنت من تحقيق نتائج مهمة على غرار المُصادقة على 34 منشورا خلال شهرين وهي سابقة في تونس من حيث العمل التشريعي