وصل اليوم السبت 379 تونسيا (111 من باريس و268 من السعودية، من بينهم 6 رضع)، على متن رحلتين حطتا بمطار جربة جرجيس الدولي أين سيقضون فترة أسبوع من الحجر الصحي الإجباري على كاهلهم بأربعة نزل بين جربة وجرجيس.

وحسب المندوب الجهوي للسياحة بولاية مدنين، هشام المحواشي، وضعت المندوبية الجهوية للسياحة فرق مراقبة لمتابعة ظروف استقبالهم والخدمات المسداة لهم، على أن تواصل عملها طيلة فترة إقامتهم في إطار جهود الحرص على توفير أفضل الخدمات وحسن الإقامة لأبناء تونس العائدين من الخارج وكل السياح الوافدين عليها.

كما تم استقبال هاتين الرحلتين وسط اجراءات وقائية كبيرة اتخذتها مختلف الأطراف المتدخلة بمطار جربة جرجيس الدولي، وفق بروتوكل صحي في إطار التوقي من فيروس كورونا والاستعداد لفتح المجال الجوي، والذي دشن اليوم بهذا الميناء الجوي بعودة الرحلات الداخلية بين جربة وتونس واستقبال أولى هذه الرحلات من الخارج.

واستقبل المطار خلال الأسابيع السابقة عدة رحلات لإجلاء التونسيين من الخارج، فيما احتضنت 6 نزل بولاية مدنين 2165 تونسيا قضوا فترة الحجر الصحي بها، وذلك في إطار انخراط القطاع السياحي في جهود مجابهة فيروس كورونا.