تماثلت كل الحالات التي تم تسجيل إصابتها بفيروس "كورونا" المستجد في ولاية بن عروس بعد شفاء اخر حالة اليوم الأربعاء وذلك وفق ما أكده مدير الصحة الوقائية بالادارة الجهوية للصحة الذكتور فتحي اللطيف

وبشفاء اخر حالة بالولاية تصبح الجهة منطقة خالية تماما من الفيروس التاجي بعد شفاء كل الحالات المحلية والحالات الوافدة التي ثبتت اصابتها بهذا الفيروس ولم تسجل ولاية بن عروس اية إصابة جديدة منذ 4 ماي المنقضي بعد ان انحصر عدد الإصابات منذ بداية انتشار الوباء عند حدود 99 حالة .

وينتظر وفق هذه المعطيات ان يتم خلال الأيام القليلة القادمة اعلان الجهة منطقة خالية تماما من الفيروس بعد استقرار الوضع الوبائي عند حدود صفر حالة لمدة وصلت الى 37 يوما متتاليا .

وات