أشرف رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ صباح اليوم الأربعاء 10 جوان 2020 بقصر الحكومة بالقصبة على مجلس وزاري مضيّق خُصّص لمتابعة الاستعدادات لموسم ذروة استهلاك الماء الصالح للشرب لهذه الصائفة ومتابعة استعداد الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه لتأمين الحاجيات خلال هذه الفترة.

وأكد رئيس الحكومة على أهمية ضمان انتظام تزويد المواطنين بالماء وضرورة بلوغ نسبة التغطية مائة بالمائة مع الحرص على إيصال الماء الصالح للشرب للوسط الريفي.

ونظرا لجملة من الإشكاليات القائمة على مستوى التزود بالماء الصالح للشرب في بعض الجهات، أقر رئيس الحكومة تدعيم المجامع المائيّة وتأهيلها بعمليات الصيانة اللازمة بما يضمن تغطية الحاجيات من الماء الصالح للشرب بولايات تطاوين ومدنين وقفصة وصفاقس وزغوان والكاف.

وأفاد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه مصباح هلالي في تصريح له عقب انتهاء أشغال المجلس أنّ الشركة انطلقت في تنفيذ برنامج يتضمّن 158 تدخّلا في كامل تراب الجمهوريّة خاصّة في المناطق التي تشهد نقصا في الموارد المائيّة لمجابهة ذروة الاستهلاك لهذه الصائفة في ظل التغيرات المناخية وعدم انتظام نزول الأمطار.

وأفاد أنه سيتم إنشاء 30 بئرا عميقة وإنجاز عدد من التدخلات الضرورية لمحطات الضخ وشبكات التزويد من حيث التعهد والصيانة مبرزا الحرص على استكمال المشاريع المائية المبرمجة والشروع في استغلالها قبل موسم الذروة.