تلقى وزير الشؤون الخارجية نور الدين الري، أمس السبت 06 جوان 2020، مكالمات هاتفية من نظرائه وزراء خارجية: من ليبيا محمد الطاهر سيالة، ومن الجزائر صبري بوقادوم، ومن المغرب ناصر بوريطة، ومن مصر سامح شكري. و تناولت تطورات الاوضاع في المنطقة فيما يتعلق اساسا بالشأن الليبي.
ومثلت هذه المكالمات مناسبة جدد خلالها وزير الشؤون الخارجية مواقف تونس الثابتة والداعمة للشعب الليبي ولمؤسسات دولته كما حددتها قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة والاتفاق السياسي بما يضمن وحدة ليبيا وسيادتها وأمنها واستقرارها.