أعلنت الديوانة التونسية، في بلاغ اليوم الجمعة 5 جوان 2020، أنه على اثر توفر معلومة مفادها تحوز أحد الاشخاص بجهة المهدية على قطع أثرية ينوي التفريط فيها بالبيع، تمكنت الإدارة الفرعية لاستعلامات الحرس الديواني بالتنسيق مع فرقة الحرس الديواني بالمهدية من حجز ثلاث قطع أثرية متمثلة في سلاح ناري تاريخي (مسدس ) وعدد 02 رؤوس تماثيل أثرية و كذلك آلة لكشف المعادن.
تم تحرير محضر حجز في الغرض والتنسيق مع مصالح المعهد الوطني للتراث لتحديد القيمة التاريخية للقطع المحجوزة.
كما تم اثر استشارة النيابة العمومية، الاذن بمواصلة الأبحاث والتحريات في الغرض.