أفاد عضو اللجنة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا، الدكتور سمير عبد المؤمن، في تصريح لـ"وات"، اليوم الخميس 4 جوان 2020، أن نتائج التحاليل السريعة لتقصي فيروس كورونا المستجد كشفت عن ظهور مضادات للمناعة ضد هذا الفيروس بأجسام مواطنين لم تظهر عليهم أعراض الاصابة بهذا المرض.
وأوضح عبد المؤمن في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء الخميس، ان التحاليل السريعة التي تم اجراؤها في بعض المناطق المصنفة سابقا بؤرا لتفشي وباء كورونا، أثبتت وجود مضادات مناعية لفيروس كورونا بأجسام اشخاص اصيبوا بالفيروس دون التفطن الى ذلك ودون ظهور اي أعراض للمرض عليهم.
وكشف ان نتائج هذه التحاليل أظهرت أن نسبة 10 بالمائة ممن شملتهم التحاليل السريعة بولاية تونس تحتوي أجسامهم على مضادات مناعية للفيروس، مقابل نسبة 7ر4 بالمائة بولاية قبلي و2 بالمائة بولاية منوبة.
وذكر عضو اللجنة القارة لمجابهة فيروس كورونا المستجد ان عمليات التحاليل السريعة توزعت الى 1170 تحليل باقليم تونس الكبرى (ولايات تونس ومنوبة وبن عروس واريانة) اضافة الى ولاية قبلي ب 470 تحليل.