أعلنت كل من وزارة التكوين المهني والتشغيل ووزارة الصحّة في بلاغ مشترك اليوم الخميس 4 جوان 2020، أنه تقرّر إخضاع جميع المتكونين والإطار البيداغوجي والإداري بمؤسسات التكوين المهني العمومية والخاصة، والقاطنين بولايات غير الولايات التي يدرسون أو يعملون بها والتي تعتبر ولايات ذات خطورة كبرى أو متوسطة لانتقال فيروس كورونا (تونس، منوبة، بن عروس، أريانة، سوسة، قفصة، قبلي، تطاوين، مدنين)  إلى اختبارات التقصي الصحي واتخاذ الإجراءات الضرورية عند الاقتضاء قبل تنقلهم إلى مؤسساتهم التكوينية.

وقد حدّد تاريخ التقصّي الصحّي يوم السبت 6 جوان 2020 انطلاقا من الساعة الثامنة والنصف صباحا بالفضاءات المخصصة لذلك حسب الجدول التالي:

  • استئناف نشاط التكوين المهني..هؤلاء معنيّون بالتقصّي الصحّي

يجدر الإشارة إلى أن هذا التقصي الصحي لا يشمل المتكونين أو العاملين المتنقلين بين ولايات تونس الكبرى (تونس، أريانة، بن عروس، منوبة)