رفع رئيس البرلمان راشد الغنوشي، الجلسة العامة المخصصة لمناقشة لائحة التدخل الأجنبي في ليبيا وللحوار مع رئيس المجلس ومساءلته حول مواقفه الخارجية الاخيرة.

وتم رفع الجلسة، بعد حوالي ساعة ونصف من المناوشات والاتهامات المتبادلة ونقاط النظام. بسبب عدم الاتفاق على التمديد في الفترة الزمنية للنقاش والحوار مع الغنوشي.

وطالبت عدد من الكتل بالتمديد في الفترة لأكثر من الثلاث ساعات المحددة مسبقا، بينما تمسّك نواب آخرون بالإبقاء على هذه المدة الزمنية.

وأمام هذا الخلاف، قام الغنوشي برفع الجلسة للاجتماع بمكتب المجلس للتوافق حول المسألة.