أكدت دار الكتب الوطنية، في بلاغ اليوم الثلاثاء 2 جوان 2020، أن المخطوطات المعروضة للبيع بباريس، بخصوص رصد قطع أثرية تونسية وعرضها للبيع في فرنسا، تم نقلها من تونس دون أي ترخيص مسبق وبطريقة غير شرعية.
وقالت دار الكتب أنها إتصلت بسلطة الإشراف التي تعهدت باتخاذ الإجراءات اللازمة لإيقاف عملية البيع واسترجاع الممتلكات المصدّرة بصفة غير شرعية.