قال وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي سليم العزابي، اليوم الثلاثاء 2 جوان 2020، إنّ تونس في حاجة لخمسة آلاف مليون دينار إضافية لتعبئة الموارد المالية الضرورية لميزانية 2020.

وتابع، خلال مداخلة بالجلسة العامة بالبرلمان: "قبل الكورونا كان مبرمجا أن تقترض تونس العام الحالي 11 ألف مليون دينار منها 8 آلاف مليون دينار قروض خارجية.. لكن بسبب جائحة الكورونا أصبحت ميزانية الدولة في حاجة لخمسة آلاف مليون دينار إضافية"

وأكّد العزابي أنّ الحكومة قررت التعويل على احتياجاتها الذاتية لتعبئة الموارد المالية الضرورية والحد من المديونية، التي ارتفعت بشكل كبير، وفق تقديره

كما نفى في هذا الجانب، إفلاس الدولة، قائلا إنّ "الوضع صعب جدّا، لكن البلاد ليست في حالة إفلاس مالي"