أكّد وزير التربية محمد الحامدي اليوم الإثنين 1 جوان 2020، أن الوزارة ستشرف على تأمين عودة 18 تلميذا تونسيا من دولة قطر من أجل  اجتياز امتحان الباكالوريا.

وبخصوص التلاميذ الذين سيجرون الاختبارت بالمستشفيات والسجون، أكّد الوزير لـ"الإذاعة الوطنية" اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، مضيفا أن إدارة مثل هذه الوضعيات يعتبر أمرا تقليديا بالنسية لوزارة التربية.