اختتمت أشغال الدورة السادسة عشرة للجنة المتابعة والتفكير التونسية الألمانية، اليوم الجمعة 29 ماي 2020، بمقر الوزارة، بإشراف  المدير العام لأوروبا والاتحاد الأوروبي والمتوسط نبيل عمار وسفير جمهورية ألمانيا الاتحادية اندرياس راينكه.

وتم بهذه المناسبة التوقيع على اتفاقية قرض وهبة بقيمة 140 مليون أورو تمنحها المؤسسة الألمانية للقروض من أجل إعادة الإعمار (KfW) لفائدة القطاع البنكي التونسي. وقعها من الجانب التونسي مدير العلاقات مع دول شمال ووسط أوروبا وروسيا والقوقاز محمد المهذبي، وعن الجانب الألماني سفين نوينزينغر وسيمون كريمر، عن مكتب (KfW) بتونس، إضافة إلى ممثلين عن وزارة المالية والبنك المركزي التونسي وعدد من البنوك ومؤسسات التأجير المالي التونسية المنخرطة في هذا المشروع.

وتهدف هذه القروض إلى تشجيع بعث المؤسسات متناهية الصغر والصغرى والمتوسطة من خلال تقديم قروض ميسرة لفائدة الراغبين، ولاسيما الشباب، في بعث مؤسساتهم أو توسيع نشاط مؤسساتهمـ في إطار سياسة الدولة لتشجيع المبادرة الخاصة وبعث مواطن الشغل وتقليص نسبة البطالة في صفوف الشباب ولاسيما من حاملي الشهادات العليا.

وتم في ختام الأشغال التوقيع على محضر جلسة الدورة السادسة عشرة للجنة المتابعة والتفكير التونسية الألمانية والاتفاق على عقد الدورة القادمة أواخر السنة الحالية.