أكدت مديرة مرصد الأمراض الجديدة والمستجدة، نصاف بن علية، اليوم الجمعة، في تصريح لـ"وات"، أن وزارة الصحة لم تتخذ بعد اي قرار بشأن السماح بتنظيم حفلات الزواج من عدمه، مشددة أنه في حال الترخيص بتنظيم هذه الحفلات فان ذلك سيتم وفق ضوابط محددة لتوقي من انتشار عدوى فيروس كورونا.
مُبيّنة أنه في حال الترخيص بتنظيم حفلات الزواج فان المعنيين بالامر مطالبين بالتقيد بعدة ضوابط كأن يتم تنظيم هذه الحفلات في فضاءات مفتوحة أو على الأقل مساحتها شاسعة وأن لا يتجاوز عدد الحاضرين بها 29 شخصا.
وأضافت بالقول "يجب تنظيم الحفلات على أساس احترام التباعد الجسدي الذي يجب أن لا يقل عن متر واحد وتجنب التجمعات، فضلا عن الالتزام بشروط حفظ الصحة المتعلقة بالخصوص بتعقيم الأيدي والأرضيات و الأواني المستعملة، مشددة "أنه في حال إحترام جميع الشروط السالف ذكرها فلإنه من الممكن الإستغناء عن إرتداء الكمامات نظرا إلى خصوصية هذه المناسبات."
ولفتت بن علية أنه سيتم تدريجيا الرفع من عدد الحاضرين الذين سيسمح لهم المشاركة في حفلات الزواج اذا ما شهد الوضع الصحي بالبلاد المتعلق بفيروس كورونا تحسنا، مشددة على أنه في كل الحالات سيبقى السماح بتنظيم هذه الحفلات من عدمه أو التخفيف من الشروط المتعلقة بتنظيمها رهين الوضع الصحي بالبلاد.