قدمت وزارة السياحة والصناعات التقليدية اليوم الأربعاء 27 ماي 2020، "البروتوكول الصحي الخاص بالقطاع السياحي".

وتم إعداد هذا البروتوكول للعمل به في إطار الاستعداد لفتح المؤسسات السياحية واستعادة نشاطها بداية من يوم 4 جوان القادم.

ويتضمن البروتوكول 22 صفحة أوضحت كل التفاصيل حول غجراءات الوقاية والتعقيم والتباعد وحسن استقبال الحرفاء بالنزل والوحدات الفندقية والمطاعم السياحية لضمان ظروف اقامة جيدة للسياح والوافدين على هذه الفضاءات.

وكان وزير السياحة محمد علي التومي قد أعلن في وقت سابق أن الوزارة بصدد إعداد بروتوكول صحي يهدف لتنظيم عملية العودة المحتملة للقطاع السياحي في تونس 

وقال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، في وقت سابق إن القطاع السياحي قد يعود في تونس بداية جويلية القادم.