يشرع فريق طبّي وشبه طبّي بقفصة غدا الثلاثاء 26 ماي 2020، في إجراء عمليّة تقصّي سريع وشامل لرصد فيروس كورونا لدى الإطار التربوي والتلاميذ المعنيين بالعودة المدرسية الاستثنائية المقرّرة ليوم الأربعاء 28 ماي الجاري، وهو تقصّي سيشمل فقط الإطار التربوي وتلامذة أقسام الباكالوريا الذين يقطنون بولاية قفصة ويعملون أو يدرسون بولايات أخرى.

وأوضح المدير الجهوي للصحّة، سالم ناصري اليوم، أن عمليّة تقصّي سريع سيقوم بها فريق طبّي وشبه طبّي بقفصة لرصد إصابات محتملة بفيروس كورونا، وستشمل الأساتذة وتلاميذ أقسام الباكالوريا ممّن يقطنون بالجهة ولكنّهم يعملون أو يدرسون بولايات أخرى.

وأشار ناصري، إلى أن عمليّة التقصّي السريع ستكون من خلال إجراء ما لا يقلّ عن 250 إختبارا سريعا لكشف فيروس كورونا. وهي أوّل مرّة سيتمّ فيها إجراء الاختبارات السريعة في ولاية قفصة.

وحسب الإدارة الجهوية للصحّة، فإن إجراء هذه الاختبارات سيتمّ يومي الثلاثاء والأربعاء 26 و27 ماي الجاري بالمركز الجهوي للتكوين وتطوير الكفاءات بقفصة التابع للمندوبية الجهوي للتربية .